أبناء الصعيد يطالبون وزير الداخلية بالتحقيق في موقعة ( العمة) بالاسكندرية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 25 سبتمبر 2014 - 1:05 صباحًا
أبناء الصعيد يطالبون وزير الداخلية بالتحقيق في موقعة ( العمة) بالاسكندرية
محمد ابراهيم وزير الداخلية

معاون مباحث المنتزه ثان يلقي عمامة صعيدي على الأرض ويدوسها بحذائه .. وأقاربه يحاصرون القسم ومفتش المباحث يعتذر للمواطن ويخلي سبيله

الإسكندرية: شوكت سعد
مضمون هذه الواقعة بلاغ للواء محمد إبراهيم وزير الداخلية لاتخاذ الإجراءات القانونية فيها .. منذ 4 وأثناء مرور معاون مباحث من قوة قسم شرطة المنتزه 2 بمحافظة الإسكندرية بدائرة قسم المنتزه ثاني وجد رجل صعيدي يجلس بجوار مكتب مقاولات إسمه محمد برعي ( من محافظة قنا) وطلب منه تفتيشه فسأله المواطن بلهجته الصعيدية : هتفتشني ليه رد الباشا : أنا حر .. مزاجي كدة .. هو إنت والصعايدة اللي زيك بتيجوا حافيين من بلدكم وتعملوا معلمين هنا .. ولم يعترض المواطن وعندما لم يجد بحوزته أي شيء يعتبر ممنوعات .. التقط عمامة الرجل من على رأسه وألقاها على الأرض وسط وابل من الشتائم البذيئة والمهينة والتي تعتبر تطاول في حق جميع أبناء الصعيد
حضر عدد من أقارب المواطن الذي تبين أنه صاحب مكتب مقاولات وتدخلوا لإبعاد الضابط لكنه أمطرهم بوابل من الشتائم … غلى الدم في عروق الأهالي عندما وجدوا الضابط يهين الصعايدة ويسبهم علنا وهرب الضابط من أيديهم …

وبعدها قام الضابط بالقبض على المواطن الصعيدي واحتجزه داخل القسم .. وعندما علم أقاربه وأبناء نادي الصعيد العام تجمعوا أمام القسم وهددوا بإقتحامه وإشعال النار في القسم إذا لم يتم الإفراج عن صاحب مكتب المقاولات ومحاسبة الضابط المسئول … تدخل مفتش المباحث وقام بالإفراج عن المواطن وتسليمه لأقاربه وذويه واعتذر لهم وللمواطن الذي تم إحتجازه وإهانته بدون وجه حق .. ليس لشيء إلا من باب استعراض عضلات ضابط الشرطة …

أثارت الواقعة حالة من الإحتقان بين أبناء الصعيد في الاسكندرية .. خاصة ان الضابط المتسبب في الواقعة لم تتم مساءلته أو معاقبته واكتفت قيادات المديرية بالاعتذار للمواطن …

الواقعة تعيد للأذهان تجاوزات الشرطة أيام الوزير المحبوس حبيب العادلي والتي كانت سببا في إشعال فتيل ثورة 25 يناير التي انتهت بخلع مبارك وحبس وزير داخليته حبيب العادلي … كما أن الواقعة تنسف وتشوه الجهود الجبارة التي يبذلها اللواء أمين عز الدين مدير أمن الاسكندرية وقيادات المديرية لاعادة منظومة الأمن للشارع السكندري وهي جهود ملموسة للجميع …

وتمثل الواقعة انتهاك خطير لحقوق الانسان .. وتعطي نموذج سيء وانطباع أسوأ لضابط الشرطة وتقضي على مجهودات رجال الشرطة الذين يبذلون أقصى ما في وسعهم لإعادة الأمن والإستقرار …

رابط مختصر