تراجعت عن الإنتحار بالقفز من أعلى المنزل فاختل توازنها وماتت

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 أبريل 2016 - 4:51 صباحًا
تراجعت عن الإنتحار بالقفز من أعلى المنزل فاختل توازنها وماتت

الانتحار-أرشيفية
عدلت فتاة صينية عن قرارها بالانتحار في اللحظة الأخيرة على إثر خلاف مع حبيبها، إلا أن القدر كان له رأي آخر، حيث فقدت توازنها بسبب الرياح التي قذفت بها إلى الأسفل لتلقى حتفها.

وكانت الفتاة البالغة من العمر 21 عاماً قد تشاجرت مع حبيبها، مما دفعها إلى الصعود إلى سطح المبنى الذي يرتفع 6 طوابق عن الأرض، وهددت بالانتحار برمي نفسها من فوق المبنى الواقع في مدينة فوتشو بمقاطعة فوجيان شرقي الصين بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وأثارت الفتاة حالة من الرعب بين الحشود التي تجمعت في الأسفل، بعد أن جلست على حافة المبنى وقد تدلت ساقاها للأسفل، ويقول الشهود الذين حضروا الحادثة إن الكثيرين حاولوا التحدث إلى الفتاة وثنيها عن نيتها بالانتحار.

وبعد أن نجحت محاولات إقناع الفتاة، نهضت من على حافة المبنى، وحاولت العودة إلى بر الأمان، إلا أن الرياح العاتية عاجلتها وأفقدتها توازنها، مما تسبب بسقوطها للأسفل.

ووصل المسعفون على الفور إلى مكان الحادث، إلا أن الفتاة كانت قد فارقت الحياة وأعلن عن وفاتها على الفور. وفتحت الشرطة تحقيقاً في الحادثة، ومن غير المعروف إن كان حبيب الفتاة معها على السطح أم لا عند محاولتها الانتحار.

رابط مختصر