الرافعى: دمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع الأسوياء هام في كل مراحل التعليم

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 19 أبريل 2015 - 1:59 مساءً
الرافعى: دمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع الأسوياء هام في كل مراحل التعليم

الرافعي خلال اللقاء
كتب: زياد عامر
أكد الدكتور محب الرافعي أن وزارة التربية والتعليم تقدم كل المساعدات الممكنة لذوي الاحتياجات الخاصة، مشيرا الى أن لديهم قدرات وطاقات إبداعية في كافة المجالات، وفي كثير من الأحيان يتفوقون على الأسوياء .

وأشار الوزير الى أن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وكذا المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء مهتمان بشكل كبير بذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكدا أنهم بالفعل مُتحدون للإعاقة وليهم القدرة على ذلك، مشيرا الى أن أكبر نموذج لهم هو عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين الذي كان في يوم من الأيام وزيرا للمعارف (التربية والتعليم حاليا) .

وأضاف الوزير أن دمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع الأسوياء هام، وذلك في كل مراحل التعليم، لأنه يشعرهم أنهم ليسوا مختلفين عنهم، مشيرا الى أن هيئة الأبنية التعليمية تقدم لهم الأساليب والطرق التي تساعدهم على التحرك والتعلم بشكل أفضل .

جاء ذلك خلال توقيع الوزير اليوم بروتوكول تعاون مع اللجنة البارالمبية المصرية ويمثلها اللواء محمد صبيح فودة رئيس اللجنة، من أجل النهوض برياضة ذوي الإعاقة بمدارس التربية الخاصة.

تلتزم اللجنة البارالمبية ـ بمقتضى البروتوكول ـ بمتابعة كافة الأنشطة والمسابقات الرياضية التي تنظمها الوزارة لذوي الإعاقة، وتوفير الدعم الفني لمعلمي التربية الرياضية بمدارس التربية الخاصة، واكتشاف الموهوبين من ذوي الإعاقة، وإلحاقهم بمراكز التدريب التابعة للجنة، وتوفير كوادر فنية متميزة لصقل موهبة الطلاب المعوقين والعمل على ضمهم لأندية المعوقين القريبة من محل إقامتهم .

وتقوم وزارة التربية والتعليم ـ ممثلة في الإدارة العامة للتربية الخاصة ـ بتسهيل عمل خبراء اللجنة وترشيح معلمي التربية الرياضية لحضور الدورات التدريبية التي تقيمها اللجنة، كما تقوم باستصدار التصريحات اللازمة لدخول مدارس التربية الخاصة لعقد اللقاءات وإقامة المسابقات الرياضية بالمدارس تحت إشراف المديرية والإدارة التعليمية ن وتوجيه الدعوة للجنة البارالمبية لحضور المسابقات الرياضية التي تقيمها الوزارة لمدارس التربية الخاصة .

رابط مختصر