الوزير الهلالي يطالب بتوحيد مناهج التعليم بالمدارس في جميع الدول العربية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 8 مارس 2016 - 6:49 صباحًا
الوزير الهلالي يطالب بتوحيد مناهج التعليم بالمدارس في جميع الدول العربية

الوزير الهلالي ولجنة تعديل المناهج
كتب: زياد عامر
قال الدكتور الهلالي الشربيني الهلالي وزير التربية والتعليم أن العصر الذي نعيشه لا يعرف سوى لغة التحالفات والقوى الموحدة، والذي يتوجب على العالم العربي أن يتقنها من خلال العمل على التعاون في كافة المجالات ودعم الأنظمة التعليمية.

جاء ذلك خلال الجلسة الافتتاحية لوقائع اجتماع المجلس المركزي لاتحاد المعلمين العرب في دورته التاسعة عشر والذي انعقد اليوم الاثنين بمقر جامعة الدول العربية تحت شعار ” من أجل وحدة وحماية الاتحاد وتعزيز دوره وتحقيق أهدافه، ومن المقرر أن تستمر فعالياته في الفترة من 7 إلى 9 مارس الجاري.

وأشار الهلالي أن اتحاد المعلمين العرب أحد صور التعاون، لأنه المسئول عن توحيد الرؤية العربية فيما يتعلق بالدور الذي يلعبه المعلم العربي لمواجهة الأخطار الفكرية المحيطة بالطلاب، وغرس قيم المواطنة العربية ونبذ الكراهية والعنف، ووضع خطة مشتركة لتطوير نظم التعليم العربية.

وأكد وزير التربية والتعليم أن تطوير المناهج العربية أول ما يجب التركيز عليه من خلال مراجعتها بدفة وتنقيتها من الموضوعات التي تحض على الكراهية والإرهاب، إلى جانب دعم عمل المعلم العربي من خلال توفير المناخ الملائم ليجيد الدور المنوط به.

وطالب الهلالي جميع المعلمين والمعلمات بالدول العربية بان تكون ممارساتهم داخل المدارس انعكاساً للقيم الايجابية التي يجب بثها بين أبناء الطلاب، وأن يكونوا خط الدفاع الأول في مواجهة الكراهية والعنف وأن يشجعوهم على ممارسة الحرية دون التعدي على حقوق الآخرين والمشاركة والتعاون والتسامح فيما بينهم.

وأعرب وزير التربية والتعليم عن رغبته الشديدة في الوصول إلى مرحلة التعاون الفعال الذي يتيح فرصة توحيد المناهج في كافة الدول العربية، حتى يجتمع أبناء الوطن العربي على هدف مشترك تمهيدا لتحقيق الوحدة العربية المنشودة، من خلال تحديد إطار زمني دقيق للتنفيذ ومتابعة ما يتم الاتفاق عليه من خطط وإجراءات.

رابط مختصر