الوزير الهلالي: نسعى إلى إستنساخ التجربة اليابانية في مدارس مصر

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 14 مارس 2016 - 2:45 مساءً
الوزير الهلالي: نسعى إلى إستنساخ التجربة اليابانية في مدارس مصر

الهلالي يفتح مدرسة جديدة ببورسعيد
كتب: زياد عامر
أكد الهلالي الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى أن العلاقات بين مصر واليابان عريقة وممتدة، ومتعددة المجالات ولقد أكد البيان المصري الياباني المشترك الذي صدر خلال الشهر الجاري على اهتمام مصر بتعزيز التعاون مع اليابان لتحقيق التنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال كلمة الوزير فى حفل استقبال خريجى منح الحكومة اليابانية الحاصلين على شهادات الماجستير والدكتوراه، بحضور “تكهيرو كاجاوا” السفير الياباني بالقاهرة، وعدد من رؤساء وأساتذة الجامعات.

وأضاف الوزير أن البيان المصرى اليابانى المشترك ركز على أهمية الشراكة المصرية اليابانية فى التعليم، والتى تهدف إلى زيادة أعداد الطلاب والمتدربين فى مؤسسات التعليم اليابانية، وتطبيق نموذج التعليم اليابانى فى مصر، والاهتمام بالجوانب الأخلاقية والأنشطة المدرسية، والتعاون فى مجال التعليم الفنى، وبناء قدرات المدرسين، ودعم الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا. وأشار الهلالى فى كلمته إلى أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني تقوم حاليًا بتنفيذ العديد من الاتفاقيات والأنشطة مع الجانب الياباني من أهمها تجريب المنظور اليابانى التربوي؛ لتحسين منظومة القيم لدى الطلاب، وتحقيق الانضباط، وترسيخ مبدأ العمل بروح الفريق في عشرة مدارس مصرية، بالإضافة إلى التعاون في مجال تدريب المعلمين وتنمية قدراتهم على الإبداع والابتكار.

وأوضح الوزير أن تطبيق نموذج التعليم الياباني في مدارس التعليم الأساسي في مصر من شأنه أن يزيد من فرص الطلاب المصريين لاستكمال تعليمهم في الجامعات اليابانية، إذ إنهم سيصبحون أكثر تأهيلًا واستعدادًا للاستجابة للنظم والضوابط المطبقة في اليابان.

وقال الهلالى إننا نطمح إلى تكثيف التعاون مع اليابان فى التعليم في الفترة القادمة؛ حتى نتمكن من تخريج المزيد من الطلاب ذوي الكفاءة العالية في الجامعات اليابانية؛ لتكوين قاعدة بشرية مؤهلة تستطيع أن تحقق التنمية الشاملة في مصر في غضون السنوات القادمة.

رابط مختصر