بوكليت الثانوية العامة: أول قرار جريء لعلاج فوضى الإمتحانات ويقطع الطريق على(مافيا)بيع الإمتحانات

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 8 يناير 2017 - 2:39 مساءً
بوكليت الثانوية العامة: أول قرار جريء لعلاج فوضى الإمتحانات ويقطع الطريق على(مافيا)بيع الإمتحانات

طلاب-يؤدون-إمتحان-الثانوية
كتب: هاني كمال
أثار قرار وزارة التربية والتعليم بتغيير شكل إمتحانات الثانوية العامة من النظام المتعارف عليه إلى نظام (البوكليت) جدلا واسعا في البيوت المصرية وبرامج التوك شو …

أصوات كثيرة أيدت نظام البوكليت باعتباره طريقة تحفظ للطالب المتفوق مجهوده وتمنع ظاهرة الغش في اللجان … وتعطي لكل طالب حقه وتحقق العدالة المنشودة في توزيع الدرجات ..

وخرجت أصوات (حديث الإفك) كعادتها تعترض من أجل الإعتراض .. تعترض على أي شيء لأنها لم تحصل بعد على ما تريد من منصب في الوزارة أو من سبوبة في الوزارة … أو تعترض للشهرة أو لأن نظام البوكليت يقطع الطريق على مافيا بيع الامتحانات …

النقد البناء يستوجب تقييم اي قرار بموضوعية .. وحيادية للصالح العام وتنحية (شهوة) الانتقام جانبا … صحيح أن وزارة التربية والتعليم تعاني من منظومة فشل طويلة ومليئة بالألغام التي تحتاج تفجير وشخصية قيادية قادرة على تسيير أمور الوزارة وهناك اخفاقات كثيرة وعديدة للوزير والوزير الذي سبقه وكل السابقين …

لكن عندما يصدر قرار يضع لبنة أولى في البدء بتطوير العملية التعليمية لابد من تشجيع هذا القرار بدلا من الهجوم الشرس المحموم على الفاضي والمليان …

نظام البوكليت ليس اختراع: بدلا من وجود ورقة أسئلة وكراسة إجابة تم دمج الأسئلة في كراسة الإجابة … دون أي تغيير يطرأ على نظام الأسئلة أو طريقتها أو الأسس التي تتم بها … فقط يتم توزيع كراسة واحدة على الطالب بها الأسئلة ومكان للإجابة … مع الإبقاء على معايير الأسئلة كما هي .. اسئلة الاختيارات واسئلة المقال مع وجود صفحة بيضاء في الكراسة لكتابة إجابة سؤال أخطأ الطالب فيه أو أراد تغيير الاجابة ….

إذن موضوعيا لم يتغير شيء وطريقة البوكليت موجودة في امتحانات بعض المدارس الدولي وغيرها وامتحانات كادر المعلمين كما أن جميع الطلاب تدربوا عليها في كراسات ونماذج الدروس الخصوصية …

الطريقة تهدف إلى:
– تشجيع وتحفيز الطالب المتميز
– تدعيم روح الابداع والتفوق عند الطالب
– الحد من ظاهرة الغش من خلال وضع عراقيل لتصوير ورقة الأسئلة حيث أنه في طريقة البوكلت يتم توزيع الأسئلة على نحو 40 صفحة بدلا من ورقة واحدة وهنا يصعب تصويرها .. كما أن ترتيب الأسئلة مختلف من طالب لآخر …

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة المواجهة: جريدة الأغلبية الصامتة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.