محافظة الأقصر: بطلة موقعة (كيس الدم) كذابة واختلقت الواقعة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 12 أبريل 2017 - 3:01 مساءً
محافظة الأقصر: بطلة موقعة (كيس الدم) كذابة واختلقت الواقعة

يطلة كيس دم
القاهرة: متابعات
كشفت سلطات محافظة الأقصر عن كذب السيدة بطلة واقعة كيس الدم، التي تناولت قصتها صفحات التواصل الاجتماعي، وأنها لم تطلب كيس دم من المسئولين، وأنها اختلقت الواقعة لإرغام المسئولين على منحها قرضًا بدون ضمانات، ومعاشًا من التضامن الاجتماعي، بدون وجه حق، وأنها اعتادت دخول مكاتب المسئولين بالمحافظة للحصول على إعانات، وأن المحافظة قدمت لها كل الدعم طوال الشهور الماضية.

وكشف اللواء حاتم زين العابدين، سكرتير عام محافظة الأقصر، تفاصيل جديدة في واقعة جلوس إحدى المواطنات أمام ديوان عام محافظة الأقصر واستغاثتها بالمسئولين لطلب كيس دم، مؤكدًا كذب مزاعم هذه السيدة واختلاقها لواقعة احتياجها “كيس دم”، مطالبًا كل المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي بعرض الوقائع من كل جوانبها وتحري الدقة فيما ينقل للمواطنين، وتحري الحقيقة في مثل تلك الوقائع.

ومن جانبه، قال اللواء علي الجزار السكرتير العام المساعد لمحافظة الأقصر: إنه قدم كل أوجه الدعم ومساعدات مالية وعينية، لتلك السيدة، أكثر من مرة، مشيرًا إلى أنها لم تطلب “كيس دم” وادعت ذلك في محاولة للضغط علي المسئولين بالمحافظة وإرغامهم على الموافقة على منحها قرضًا، ومعاش ضمان اجتماعي بدون وجه حق، لأن زوجها يعمل بوظيفة ثابتة بإحدى المدارس، ولا تنطبق عليها شروط استحقاق معاش الضمان الاجتماعي، وسبق أن طالبت بتخصيص “كشك” لها في أحد شوارع الأقصر وتوفير سلع لها لبيعها، وهو الأمر الذي يعد مخالفة نظرًا لوجود قرار بوقف إنشاء أكشاك داخل المدن.

وكشف اللواء حاتم زين العابدين، سكرتير عام محافظة الأقصر، تفاصيل جديدة في واقعة جلوس إحدى المواطنات أمام ديوان عام محافظة الأقصر واستغاثتها بالمسئولين لطلب كيس دم، مؤكدًا كذب مزاعم هذه السيدة واختلاقها لواقعة احتياجها “كيس دم”، مطالبًا كل المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي بعرض الوقائع من كل جوانبها وتحري الدقة فيما ينقل للمواطنين، وتحري الحقيقة في مثل تلك الوقائع.

ومن جانبه، قال اللواء علي الجزار السكرتير العام المساعد لمحافظة الأقصر: إنه قدم كل أوجه الدعم ومساعدات مالية وعينية، لتلك السيدة، أكثر من مرة، مشيرًا إلى أنها لم تطلب “كيس دم” وادعت ذلك في محاولة للضغط علي المسئولين بالمحافظة وإرغامهم على الموافقة على منحها قرضًا، ومعاش ضمان اجتماعي بدون وجه حق، لأن زوجها يعمل بوظيفة ثابتة بإحدى المدارس، ولا تنطبق عليها شروط استحقاق معاش الضمان الاجتماعي، وسبق أن طالبت بتخصيص “كشك” لها في أحد شوارع الأقصر وتوفير سلع لها لبيعها، وهو الأمر الذي يعد مخالفة نظرًا لوجود قرار بوقف إنشاء أكشاك داخل المدن.

رابط مختصر