وزير التعليم يدافع عن مدير التعليم الثانوي ومديرة التعليم الخاص: ملكوش فيه

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 5:56 مساءً
وزير التعليم يدافع عن مدير التعليم الثانوي ومديرة التعليم الخاص: ملكوش فيه

رد الوزير على معلم
كتب: هاني كمال
أثار تمسك وزير التربية والتعليم بمدير التعليم الثانوي بالوزارة (ياسر عبد العزيز) ومديرة التعليم الخاص (عبير ابراهيم) المتورطان بوقائع فساد مالي حالة من الغضب والإحباط لدى عدد كبير من المعلمين خاصة بعد دفاع الوزير عن ياسر عبد العزيز وعبير ابراهيم ووصفه لياسر عبد العزيز تحديدا بأنه يقوم بعمله على أكمل وجه…

اعتبر المعلمون تعليق الوزير على فساد مدير التعليم الثانوي ومديرة التعليم الخاص بمثابة رسالة شكر للفاسدين وإهانة لكل الشرفاء من المعلمين …

كان أحد نشطاء المعلمين (مدير مدرسة) طرح على الوزير تساؤل من خلال جروب على الواتس عن سر تعيين مدير فاسد وغير مؤهل مديرا للتعليم الثانوي والإدارة المركزية للتعليم الخاص استنادا إلى صدور حكم بحبس ياسر عبد العزيز وعزله من وظيفته … وجاء رد الوزير يتضمن بأنه ليس من حق أي أحد أن يعترض أو يناقش أي قرار يتخذه لأنه مدعوم من أجهزة الدولة .. وأن المسموح به في النقاش هو فلسفة التعليم وأن المدعو ياسر عبد العزيز يؤدي عمله على أكمل وجه ….

وعلاوة على صدور حكم بحبس المدعو ياسر عبد العزيز وعزله من وظيفته … قررت النيابة الإدارية في نهاية شهر فبراير الماضي توقيع عقوبة الخصم (15) يوما على : ياسر عبد العزيز مدير التعليم الثانوي وعبير ابراهيم مديرة التعليم الخاص لارتكابهما مخالفات مالية صارخة خلال عملهما بإدارة غرب القاهرة التعليمية من خلال عقد صفقات مشبوهة مع المدارس الخاصة وعلى وجه التحديد مدرسة الزمالك القومية …

ويترتب على عقوبة الخصم (15) يوما حسب القانون: استبعاد ياسر وعبير من عملهما فورا … عزلهما من أي منصب قيادي … خفض درجة كل منهما الوظيفية إلى الأدني … هذا طبقا للقانون الذي تشرف على تنفيذه أجهزة الدولة التي تدعم وجود وزير التربية والتعليم …

وأعقب هجوم المعلمين على الوزير على خلفية ما إعتبروه دفاعا عن الفساد صدور مرسوم بتكميم أفواه المعلمين يحظر عليهم الكتابة عبر فيسبوك أو الظهور بوسائل الإعلام …

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة المواجهة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.