إحالة(5) من العاملين بمدرسة نور الدولية بالمعادي للنيابة العامة: نهبوا أموال المدرسة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 6:56 مساءً
إحالة(5) من العاملين بمدرسة نور الدولية بالمعادي للنيابة العامة: نهبوا أموال المدرسة

وزارة-التربية-والتعليم,
كتب: هاني كمال
قررت لجنة التحفظ على مدارس (30 يونية) إحالة (5) من العاملين بمدرسة نور الدولية بالمعادي إلى النيابة العامة لتورطهم في إرتكاب مخالفات مالية جسيمة تستوجب محاكمتهم …

وكان عادل يونس مدير مدرسة نور الدولية تقدم بمذكرة إلى مجموعة مدارس (30)يونية تتضمن تورط عدد من العاملين بالمدرسة في إرتكاب مخالفات مالية وتواصلهم مع جماعة الإخوان الإرهابية المالك الأصلي للمدرسة قبل التحفظ عليها … وبعد التحقيقات تمت إحالة خمسة للنيابة العامة وهم:
مي عبد القادر ابراهيم شقيقة … زوجة الإخواني الهارب ضياء عبد المقصود أحد ملاك المدرسة
رانيا يوسف عبد الله الممثل القانوني
سامح فوزي عبد الكريم موجه مالي بادارة البساتين ومنتدب من 30 يونية للمدرسة كخبير مالي
محمد علي حسن مسئول الحسابات والذراع اليمنى للإخوان بالمدرسة
جمال قناوي مسئول الصيانة وقريب ضياء عبد المقصود

وكشف عادل يونس مدير المدرسة عن فضيحة كبرى وهي أن قرار ترخيص المدرسة لتعمل دولي صدر بدون أن يكون للمدرسة حساب بنكي في 24-8-2016 … في حين أنه هو (عادل يونس) من قام بفتح حساب بنكي للمدرسة برقم (242) في 26-10-2016 وهذا يعني أنه تم تحصيل المصروفات وعدم ايداعها البنك بما يؤكد التلاعب في أموال المدرسة …

وقال يونس أنه تم استبعاد شيرين علي شديد مسئولة المخازن وعين الاخوان في المدرسة من قرار الإحالة للنيابة رغم تورطها في مخالفات مالية مثبتة .. وأضاف: الأغرب أنه تم ايقافي عن العمل بعد أن تصديت للفساد داخل المدرسة وإدارتها لحساب الإخوان وكلفت مجموعة (30) يونية محمود عرفة مدير مدرسة نور الخاصة للغات بتسيير أعمال مدرسة نور الدولية رغم أنه يتستر على عمل مي عبد القادر ابراهيم شقيقة … زوجة الإخواني الهارب ضياء عبد المقصود أحد ملاك المدرسة بمدرسة نور الخاصة …

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة المواجهة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.