Search

التعليم تعقد مؤتمر لـ (إزالة تخوفات) أولياء الأمور من النظام الجديد في البحيرة

صورة من المؤتمر


التربية والتعليم: بيان
شهدت اليوم محافظة البحيرة مؤتمر جماهيرى لمناقشة رؤية وزارة التربية والتعليم لتطوير التعليم، بهدف الإجابة عن كافة التساؤلات الخاصة بتطوير منظومة التعليم، والوصول إلى صياغة موحدة وتوافق مجتمعي بين جميع أطراف المنظومة، …

حضر الإجتماع محمد سعد مدير مديرية التربية والتعليم بالبحيرة، والمهندس أحمد إبراهيم الرفاعي رئيس مجلس الأمناء لبندر دمنهور، وأحمد كمال رئيس مجلس أمناء الجمهورية وأحمد خيري المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم وعدد كبير من قيادات وأولياء أمور محافظة البحيرة.

أكد محمد سعد على أهمية المؤتمر للرد على كافة الأسئلة التي تدور في أذهان المهتمين والمعنيين بالعملية التعليمية ومنظومة التعليم، موضحًا أن البحيرة تعد من أولى المحافظات التي تشهد مثل تلك اللقاءات والمؤتمرات.

كما قامت المديرية بعرض فيلمًا تسجيليًا يستعرض خلاله الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى آليات المنظومة، وطرق تنفيذها، وتبنى الدولة لها باعتبارها مشروعًا قوميًا لإعادة صياغة التعليم في مصر يهدف إلى توفير مستقبل أفضل لأبنائنا.

وفى كلمته أكد الإعلامي أحمد خيرى على أهمية تطوير التعليم، مشيرًا إلى أنه تم رصد (142) مشكلة بمنظومة التعليم الحالية في مختلف المراحل الدراسية.

وأكد خيري أن التغيير أصبح ضرورة حتمية وهو ما سيتم تنفيذه اعتبارًا من العام الدراسي القادم بمراحل رياض الأطفال لأكثر من (٢.٥) مليون طفل، بالإضافة لتطوير المنظومة الحالية بالمراحل المختلفة عقب التوافق واعتماد المنظومة، حيث سيتم تدريب (120) ألف معلم عليها لمدة 3 أشهر لتطبيق المنظومة تمهيدًا لتدريب أكثر من (850) ألف من المعلمين وصولًا للعام ٢٠٢١، وأكثر من ٩٠ ألف من السادة الموجهين ومديري المدارس.

وفى نهاية المؤتمر تم عقد لقاء مفتوح بين جميع الحضور من أولياء الأمور والمتحدث الرسمي للوزارة وقام بالرد علي كل الاستفسارات والأسئله لإزالة كافة التخوفات.