Search

أغاني سيد درويش تفتتح مهرجان القدس تحت شعار أصوات الحرية

مهرجان القدس


القدس (رويترز) –
بأغاني سيد درويش وأخرى على ذات الوقع، افتتحت فرقة يلالان الفلسطينية مساء الاثنين فعاليات مهرجان القدس في دورته الثالثة والعشرين والتي أقيمت بقاعة فيصل الحسيني في مركز يبوس الثقافي تحت شعار (أصوات الحرية).

وقالت رانيا إلياس مديرة المهرجان ”يقام مهرجان هذا العام تحت شعار (أصوات الحرية) لتظل أصواتنا عالية في مدينة القدس وننشد الحرية بكل أشكالها من حرية الحركة وحرية التعبير وحرية الفنون بكل أشكالها والحرية من الاحتلال“.

وأضافت لرويترز قبل انطلاق فعاليات المهرجان على بعد مئات الأمتار من أسوار البلدة القديمة في مدينة القدس ”ما يميز المهرجان تنوع الفرق المشاركة فيه من مسرح وموسيقى جاز وإطلاق كتب وموسيقى عربية وهذا لتلبية أذواق المجتمع المقدسي“.

وقدمت فرقة يلالان بمشاركة سبعة مغنين وثمانية عازفين على آلات موسيقية شرقية مجموعة من أغاني ألبومها الجديد (حان الآن) إضافة إلى أغان من التراث الفلسطيني وأخرى لسيد درويش.

وقال محمود عوض مؤسس الفرقة وأحد المغنين فيها ”استمرينا 13 سنة نعيد إحياء أغاني الشيخ إمام وسيد درويش التي نعتبرها أغاني تقدم كلمة ولحنا مختلفا وكانت علامة فارقة في الأغنية الملتزمة“.

وأضاف لرويترز بعد عرض استمر لأكثر من ساعة تفاعل معه الجمهور كثيرا ”اشتغلنا من زمن أن يكون لنا إنتاجنا الخاص مبني على نفس فكرة الأغنية التي تحكي موقفا وتسلط الضوء عليه وتعالجه“.

واستمع الجمهور إلى أغان جديدة تتحدث عن المانحين الذين يقدمون مساعدات للشعب الفلسطيني وشروطهم وعن حال البلد والناس فيها بأسلوب الشيخ إمام وسيد درويش.

وقال عوض ”هذه محاولة لرد الاعتبار للأغنية التي تتحدث عن الواقع وتسجل موقفا“.