Search

التعليم ترد على مديرة مدرسة التربية الفكرية المعزولة بعابدين: استبعدناها بناء على رغبتها

جيهان عبد الله


ردت وزارة التربية والتعليم على تظلم مديرة مدرسة الوحدة العربية الفكرية لطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة التابعة لإدارة عابدين التعليمية المعزولة .. والتي تتضرر فيها من قرار استبعادها وعودتها لعملها الأصلي أخصائي إجتماعي ..

بداية .. قدمت جيهان عبد الله مديرة المدرسة استقالتها من خلال بوست كتبته على السوشيال ميديا وجروبات واتس قيادات الوزارة هذا نص ما كتبته على هيئة إستقالة:

السادة الافاضل .. أي مسئول يهمه البوست .. أنا تعبت أدير مدرسة بلا مدرسين أعتذر عن إدارة هذا الكيان لإني إنسانة لحم ودم .. أنا شغالة خمس تخصصات أو أكتر (أنا بشتغل تربية رياضية وتربية موسيقية وتربية مسرحية وكتير بقعد علي الأمن … ناقص أنضف الحمامات والله) ..

علي ايه ده كله ده غير شغلي أخصائي إجتماعي والإتصال لأهل الخير ده غير إني أنا أدمن الصفحة للنشر فين وقت بيتي

في كل مدرسة مدرس بيقبض ليقوم بدور واحد فقط كل ده كوم والمتابعة الفنية والإدارية مع شغلي … فشكرا وليكمل العمل من هو أجدر يشيل الليلة دي أنا حافظت علي كيان وإسم المدرسة وأحب انسحب قبل ما يتهاوي أعتزل وأنا في قمة النجاح ..
تحياتي وتقديري دكتورة جيهان عبدالله .. مدير مدرسة الوحدة العربية الفكرية لطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة التابعة لإدارة عابدين التعليمية بالقاهرة ..

وفي مشهد ثاني تقول : رئيس مجلس الأمناء رفع شكوي لمعالي الوزير لسد العجز أخدوني بعربية للمديرية رغما عني لكتابة طلب نقل ولما رفضت ساوموني على كتابة تقرير يفيد بسد العجز رفضت نزل أستاذ محمد عبدالتواب (رئيس قطاع التعليم العام بمديرية تعليم القاهرة) للأستاذ محمد عطية ( مدير المديرية) فأمره بسد العجز وكتبوني ما يفيد بأني مفتحش بؤقي تاني وبعدها بدأوا كتابة تقارير لإستبعادي..

وفي مشهد ثالث: أصدر وحيد رمضان مدير عام إدارة عابدين قرارا بإلغاء تكليف السيدة جيهان عبد الله كمديرة ل مدرسة الوحدة العربية الفكرية لطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة وعودتها لعملها الأصلي أخصائي اجتماعي في المدرسة..

المشهد الرابع: إعتراض مديرة المدرسة المعزولة على قرار انهاء تكليفها أو إنتدابها وعودتها أخصائية بذات المدرسة وتمسكها بأنها مديرة المدرسة وأنها لم تطلب إعفائها من موقعها …

المواجهة تواصلت مع المسئولين وكان الرد بأن عدد طلاب مدرسة الوحدة العربية الفكرية لطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة 60 تلميذا فقط لا غير ولا يوجد عجز في معلمي المدرسة … الأمر الثاني أن مديرة المدرسة هي من طلبت إعفائها من موقعها وهذا موثق وتقدمت بإعتذار رسمي عن عدم إستمرارها مديرة للمدرسة وبناء على طلبها تم إنهاء انتدابها كمديرة وعودتها لعملها الأصلي أخصائي إجتماعي .. وبعد إستجابة الإدارة التعليمية لطلبها بالأعتزل وهي في قمة النجاح تراجعت وبدأت في إختلاق أمور لا وجود لها ولا علاقة لها بالعملية التعليمية ..




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.