Search

العاملون بمدارس النصر بمصر الجديدة: ميس جميلة إستلمت المدرسة«مفلسة»واليوم بها فائض«10»ملايين

مدرسة النصر بمصر الجديدة


في جرأة نادرة وشفافية لا تنقصها المصارحة خرجت جميلة أبو الفتوح مدير عام مدارس النصر للغات بمصر الجديدة الـ «English School» عن صمتها لترد على محاولات البعض تشويه والنيل من سمعة المدرسة العريقة … قالت : إدارة المدرسة ليس لديها ما تخفيه وميزانية المدرسة من إيرادات ومصروفات تخضع للإشراف والمراجعة الدورية والرقابة من قبل التوجيه المالي والإداري بالوزارة وإدارة النزهة التعليمية .. والجمعية العامة للمعاهد القومية تراقب كل مليم يدخل أو يخرج من المدرسة ..

وقالت « أبو الفتوح» : جميع أعمال المدرسة كتاب مفتوح للجميع ويجب أللا نختزل الإنجازات التعليمية والعلمية التي حققها أعضاء هيئة التدريس وجموع العاملين بالمدرسة والمراكز الأولى التي حققها ويحققها الطلاب في الرد على قلة تبحث عن مصالح خاصة بها ..

وأضافت مدير عام مدارس النصر التي دعت « المواجهة» إلى حوار مفتوح وعملي لرصد أوضاع مدارس النصر على الواقع وقالت: الـ «English School» مدرستنا جميعا وبيتي وبيت جموع العاملين فيها .. جميعنا نعمل بروح الفريق والأسرة .. لا فرق بين مدير وناظر ومعلم وموظف وإداري وعامل .. كثير من العاملين بالمدرسة كانوا طلابا وطالبات بها وعلاقتهم بالمدرسة علاقة وطن … البشر اختلفوا على ربنا ولسنا ملائكة ومنطقي أن يكون بيننا أشخاص يبحثون عن مصالحهم لكننا في النهاية نعمل لصالح بيتنا الكبير ووطننا الصغير مدرسة النصر .. إستلمت عملي كمدير عام للمدرسة في ظروف صعبة وأيام ندعو الله أللا تعود وحققنا فائض ولا توجد لدينا أي ازمات مالية ونصرف جميع العلاوات والمكافآت بإنتظام ولدينا مجلس إدارة يؤدي دوره على أكمل وجه ولا يتدخل إطلاقا في العملية التعليمية ..

تلتقط منى سعودي وكيلة الشهادة الدولية أطراف الحديث قائلة : لدينا أوائل وموهوبين على مستوى العالم .. الجميع يعمل بروح الحب والأسرة لكن ما يحزن أن – البعض – يحاول القفز على الإنجازات التي تمت في عهد المدير العام المربية الفضلى جميلة أبو الفتوح .. إنجازاتها تتحدث عن نفسها على الأرض وليست شعارات .. نقدم أقصى ما في الإمكان لنحجز مكان بين المدارس المتميزة .. لا نقول أننا الأفضل لكننا من ضمن الأفضل ..

وتشارك في الحوار المفتوح ميس مريم شكري .. معلمة اللغة الإنجليزية الأولى قائلة: كلنا نعمل بحب ونبذل كل ما في جهدنا وأفضل ما عندنا بتشجيع من هذه السيدة الفاضلة ميس جميلة أبو الفتوح التي تستحق كل تقدير وتستحق التكريم على إدارتها المتميزة وحرصها على صالح المعلمين والطلاب وجموع العاملين بهذا الصرح العريق .. مدارس النصر للغات بمصر الجديدة التي تمثل عنوان وقيمة لنا جميعا ..

أشرف أبو سالم وكيل بمدارس النصر قال: مدرسة النصر فخر لنا جميعا تحت رعاية وإدارة ميس جميلة أبو الفتوح التي غرست فينا جميعا روح الإنتماء والحب .. هذه السيدة التي أجبرتنا جميعا على الإلتفاف حولها وحول المدرسة ونجحت في تحويل المدرسة إلى صرح تعليمي يشهد به الجميع .. لدينا أفضل معلمين وأفضل طلاب وطالبات حفروا أسمائهم بحروف من نور ورفعوا إسم مصر عاليا في المسابقات العالمية ..

وتشارك في الحوار المفتوح فراو هالة الشاهر معلمة لغة ألمانية بالمدرسة فتقول: ميس جميلة مربية فضلى تعلمنا منها النجاح والولاء والإنتماء وتقديس العمل وبرعايتها تحققت الإنجازات وتحولت مدرسة النصر غلى مصدر للفخر …

أحمد غيتة المدير المالي لمدارس النصر للغات بمصر الجديدة وشاهد عيان على عصرين مرت بهما المدرسة قال: عاصرت فترة وضع المدرسة تحت الإشراف المالي والإداري وكنت أحد أعضاء اللجنة المكلفة بتصويب المخالفات المالية والإدارية .. وكان قرارا صعبا أن استمر في العمل بمدرسة شبه منهارة وتحتضر وكان القرار الأصعب والتحدي بالإستمرار بتشجيع من هذه السيدة .. ميس جميلة أبو الفتوح التي تسلمت عملها مديرة لمدرسة تعاني الإفلاس وقبلت معها التحدي .. وفي خلال سنوات لا تتجاوز الأربعة تحولت مدارس النصر إلى قلعة … صرفنا جميع مستحقات العاملين وجميع العلاوات وتصرف بانتظام .. اليوم المدرسة بها فائض يكفي لتأمين المدرسة والحفاظ على المستوى الذي وصلت إليه .. ميس جميلة وهذه شهادة حق إستلمت مدارس النصر مفلسة واليوم المدرسة بها فائض يتجاوز 10 ملايين جنيه ..




اترك رد