Search

للصائم فرحتان والثالثة: عندما يرحل وزير التربية والتعليم

طارق شوقي


للصائم فرحتان .. حين يفطر وحين يلقى ربه وهذا العام تحديدا للصائم ثلاث فرحات .. الثالثة: حين يرحل وزير التربية والتعليم طارق شوقي ويأخذ معه أشياءه وينتهي كابوس التجارب الفاشلة على الطلاب وتدمير ما تبقى من أواصر العملية التعليمية .. وللصائم دعوة لا ترد: متروكة لكل معلم وطالب وولي أمر ..

فرحة الصيام الثالثة هذا العام عندما يتوقف كابوس وزارة طارق شوقي التي أثارت البلبلة والجدل بمجموعة من الإشتغالات التي إفتعلها الوزير وأشياءه من فريق مستشاريه ونوابه الذين أبتليت بهم العملية التعليمية قبل نحو عامين حولوها إلى إشتغالات وتجارب فاشلة وإلهاء للطلاب وأولياء الأمور والمعلمين ..

للصائمين فرحة ثالثة هذا العام عندما تنتهي شبكة مندوبي التسويق والعمولات والمتاجرة بالعملية التعليمية الذين جاء بهم الوزير تحت زعم تصحيح مسار التعليم وما يقول عنه إعادة بناء الإنسان المصري ….

فرحة رمضان الثالثة هذا العام عندما ينفض مولد لعبة التابلت والسيستم وترحل مندوبة سبوبة وكالة « Giz» الألمانية السنيورة حبيبة عز مسئولة تشغيل طلاب التعليم الفني بنظام السخرة في مصانع رجال الأعمال والشركات وتسويق هذا الأمر على أنه تدريب وإرتقاء بالعملية التعليمية …

فرحة رمضان الثالثة التي سيشعر بها كل المصريون هذا العام عندما يرحل طارق شوقي عن العملية التعليمية ويأخذ معه نوابه : محمد عمر مهندس المعدات الطبية الذي أبتليت به الوزارة .. ومحمد مجاهد نائبه للتعليم الفني الذي لا يتعدى دوره البصم على تكليفات السبوبة التي تصدرها حبيبة عز … والمهندس أحمد ضاهر مسئول التكنولوجيا التي لم يدرسها وجاء به الوزير من خارج الصندوق في إطار مولد المجاملات …

ستكون الفرحة الثالثة هذا العام برمضان عندما ترحل أشياء الوزير من نواب ومساعدين ومستشارين ليس لهم علاقة بالعملية التعليمية من قريب ولا من بعيد وحولوا العملية التعليمية إلى سبوبة للتربح وإنهاء المصالح على حساب العملية التعليمية ..

الفرحة ستكون أكبر وعارمة عندما يرحل وزير التابلت طارق شوقي ويأخذ معه أشياءه ويتم تعيين وزير من داخل الصندوق لديه قدرة على تخليص وزارة التربية والتعليم من دولة « رضا حجازي» العميقة وعصابة بطن الزير في ديوان عام الوزارة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع داخل الديوان الراعي الرسمي للفساد في كل مدارس المحروسة وإداراتها ومديرياتها التعليمية … لا أن يعقد معهم إتفاق توأمة مثلما فعل شوقي ومن سبقوه من وزراء ..

كل التجارب أثبتت ان الكارثة ليست في إسم الوزير .. الكارثة في أنه يرحل وزير يأتي وزير .. الفساد هو هو وعصابة بطن الزير تحكم مفاصل العملية التعليمية .. كل وزير إما يتم ترويضه وإما يتم ترويضه … وتكون النتيجة الفشل والمطالبة بتبديل إسم الوزير ..

طارق شوقي كـ وزير كان حالة متفردة من نوعها .. جاء بخلية « بطن زير» جديدة .. فأصبح لدينا في ديوان وزارة التربية والتعليم «2» خلية من عصابة بطن الزير .. الأولى تتمثل في الحرس القديم الذين عقد معهم الوزير إتفاق توأمة والثانية جاء بها الوزير من خارج الصندوق وكانت النتيجة « سيب وأنا أسيب» .. وبين خلية الوزير الجديدة وخلية «حجازي» العميقة إتفاق غير مكتوب ينص على أنه لكل خلية مناطق نفوذ …

مناطق نفوذ خلية الوزير تتمثل في: سبوبة التابلت وشراء مناهج وكتب جديدة من الإمارات وسبوبة التمولات وسبوبة التعليم الفني .. أما مناطق نفوذ خلية « حجازي» العميقة فتتمثل في : سبوبة الإمتحانات والتصحيح ولجان الكنترول وقطاع الكتب ودرجات الحافز الرياضي وسبوبة الجودة والتربية الخاصة والمدارس الدولية والخاصة وجميع مديريات التربية والتعليم بإداراتها ..
®3amer soliman




تعليق واحد على “للصائم فرحتان والثالثة: عندما يرحل وزير التربية والتعليم

اترك رد